العودة   ملتقى نسائم العلم > ملتقى اللغة العربية > ملتقى اللغة العربية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11-09-2019, 11:07 PM
الصورة الرمزية أم أبي التراب
أم أبي التراب أم أبي التراب غير متواجد حالياً
غفر الله لها
 
تاريخ التسجيل: May 2017
المشاركات: 2,865
Arrow الأحرفُ المشبّهةُ بالفعلِ

الأحرفُ المشبّهةُ بالفعلِ
هي أحرفٌ تختصُّ بالدخولِ على الجملِ الاسميةِ المؤلفةِ من المبتدأِ والخبرِ فتنصبُ المبتدأَ ويسمّى اسمُها، ويبقى الخبرُ مرفوعًا ويسمّى خبرُها، وهي:إنّ-أنّ- كأنّ-لكنّ- ليت- لعلّ، مثال: إنّ العلمَ نافعٌ، إنّ:حرفٌ مشبّهٌ بالفعلِ، العلمَ:اسمُ إنّ منصوبٌ وعلامةُ نصبِه الفتحةُ الظّاهرةُ على آخِرِهِ ، نافعٌ: خبرٌ مرفوعٌ وعلامةُ رفعِه الضّمّةُ الظّاهرةُ على آخِرِهِ.
فالأحرف المشبّهة بالفعل هي:
"إنّ وأنّ "للتوكيد"كأنّ "للتشبيه" لكنّ "للاستدراك"ليتَ" للتمنّي، لعلَّ للترجّي، لا لنفي الجنس.
يطلقُ عليها مرة الأحرف الناسخة، ومرة أخرى الأحرف المُشَبِّهَة بالفعلِ، وإنما سميت ناسخة؛ لأنّ حكمها أنها تدخل على المبتدأ والخبر، فتنسخ حكمهم، فيسمى الأول اسمها ويكون منصوبًا، ويسمى الثاني خبرها ويبقَى على حالة رفعه، نحو:إنّ المؤمنَ مفلحٌ، إنَّ العملَ واجبٌ.

وسُمِّيت هذه الأحرف مُشَبِّهَة بالفعلِ لأنها تُشبه الأفعال شبهًا لفظيًّا ومعنويًّا من عدة أوجه، منها:
ـ أن جميع هذه الحروف على وزن الفعل.

فهذه الأحرف تتركب على الأقل من ثلاثة أحرف مثل الأفعال.
ـ هذه الحروف مبنية على الفتح كما هو الحال في الفعل الماضي.

ـ يوجد فيها معنى الفعل، فمعنى "إنَّ" و "أنَّ" حققتُ، ومعنى "كأن" شبهتُ، ومعنى "لكنَّ" استدركتُ، ومعنى "ليتَ" تمنيتُ، ومعنى "لعلَ" ترجيتُ.

ـ تتصل الضمائر بهذه الحروف كما تتصل بالفعل. فنقول: إنَّه، كما نقول: ضربَهُ.
تتصل بها نون الوقاية كما تتصل بالفعل:إنني - شاهدني. وإنّني كما نقول: صافحني.
بالإضافة إلى أن هذه الحروف لا تتصرف، وبعض الأفعال لا يتصرف أيضًا، نحو: ليس، وعسى، ونعم، وبئس.

ـ هذه الحروف تختص بالأسماء، وكذلك الأفعال مختصة بها أيضًا؛ فتعمل هذه الحروف في الجملة الاسمية من نصب للاسم ورفع للخبر، كما يفعل الفعل من رفعه للفاعل، ونصبه للمفعول به.

أحكامها العامة:

-تدخل على المبتدأ والخبر، فتنصب الأوّل، ويسمّى اسمها، وترفع الثاني، ويسمّى خبرها، نحو: إنّ خالدًا مسافرٌ، لكنّ زهيرًا مقيمٌ.

-يمتنع تقديم أخبار هذه الأحرف على أسمائِها، إلاّ أن يكون الخبر شِبه جملة فيجوز، نحو: إنّ في الرياضة نشاطًا.

-إذا اتصلت بها "ما" كفَّتها عن العمل، فعاد الكلام مبتدأً وخبرًا، نحو: إّنما أنت بَشَرٌ.

-إذا عطفتَ على أسماء هذه الأحرف نصبتَ المعطوف فقلت مثلًا: إنّ سعيدًا وخالدًا مسافرانِ. ولعلّ سعيدًا مسافرٌ وخالدًا.

-تُخفَّف أربعة أحرف منها هي: إنَّ وأنَّ وكأنَّ ولكنَّ، فيقال: إِنْ وأنْ وكأنْ ولكنْ، فتُهمَل عندئذٍ فلا تعمل

مثال على الإعراب:
قوله تعالى "إنَّ الساعةَ آتيةٌ"
إنَّ: حرفُ توكيدٍ ونصبٍ مشبهٌ بالفعلِ.
الساعةَ: اسمُ إنَّ منصوبٌ وعلامةُ نصبهِ الفتحةُ الظّاهرةُُ على آخِرِهِ.
آتيةٌ: خبرُ إنَّ مرفوعٌ وعلامةُ رفعهِ الضمةُ الظّاهرةُُ على آخِرِهِ.

منقول بتصرف
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 08:58 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. تركيب: استضافة صوت مصر